Menu

من خلال منبرنا هذا منبر العلم منبر الثقافة منبر جامعة تكريت جامعة كل العراقيين نستذكر افضال الكثير من اساتذتنا الذين تركوا بصماتهم العلمية من خلال مؤلفاتهم المنهجية التي ترفد طلابنا الاعزاء بأهم المعلومات العلمية والانسانية كلا حسب اختصاصه لقيادة الاجيال الى التطور الفكري والثقافي والاجتماعي, فلا يسعنا الا ان نقدم نغطي بعض انجازاتهم العلمية لانهم الجنود المجهولون الذين ساروا ومضوا بطلابنا حتى اوصلوهم الى شواطئ العلم وبر النجاة من الجهالة.

سنذكر بعض المؤلفات لمجموعة من تدريسيي كلية الاداب _جامعة تكريت

1.(من أغاني أصدقاء علي ) كتاب جديد للتدريسي والشاعر حمد الدُّوخي

صدر عن وزارة الثقافة - دار ثقافة الاطفال ( قسم النشر والبحوث ) وضمن سلسلة (مكتبة الطفل - السلسلة الشعرية لعام 2015 ) كتاب بعنوان (من أغاني أصدقاء علي ) للأستاذ الدكتور حمد محمود الدوخي التدريسي في كلية الآداب بجامعة تكريت اما رسوم الكتاب فكانت لاصيل داود سلوم .
يضم الكتاب قصائد عديدة ومتنوعة حول (الوطن ، الاب ، المعلم ، شرطي المرور، الطبيب ، الصداقة ،الحاسوب ).
فقد تحدثت قصيدة ( نشيد الاحرار ) عن البلاد ، اما قصيدة ( العمل ) فقد اشار الشاعر فيها الى أن العمل مفتاح الأمل فقد أوصى به الله تعالى في محكم كتابه العزيز .
أما ( أغنية علي لأبيه العامل) فهي حديث عن جهاد الاب واحتمال العناء لأجل أبنائه . وفي قصيدة (شرطي المرور) تأكيد على إننا لا نستطيع أن نعيش بأمان من دون احترام إشارات النظام . وأخيراً في قصيدة (الحاسوب) يشير الشاعر على أنه علم مطلوب يتقدم فيه الإنسان.

كتاب من اغاني علي

2.كتاب جديد لتدريسية في كلية الآداب عن تجليات النص الخلاق (الرؤية الابداعية والممارسة الجمالية)

 شاركت  الاستاذ المساعد الدكتوره سوسن البياتي التدريسية في قسم اللغة العربية _كلية الاداب  بتاليف كتاب بعنوان (تجليات النص الخلاق – الرؤية الابداعية والممارسة الجمالية – قراءات في تجربة علي جعفر العلاق) والصادر عن المؤوسسة العربية للدراسات والنشر مع مجموعة من الباحثين في مقدمتهم الدكتور محمد صابر عبيد وآخرون .
جاءت مشاركة الدكتورة سوسن هادي ببحثين جاء البحث الاول بعنوان (مكونات السرد في البنية الشعرية الحديثة – انماط الراوي في نماذج من شعر علي جعفر العلاق ) اكدت خلاله بأن التغييرات التي طالت جسد القصيدة العربية الحديثة لم تكن مفاجأة او وليدة يوم وليلة بل كانت ثمة تحولات بدأت القصيدة العربية تتجه نحوها اتجاها كلياً ، وما ظهور الموشحات والشعر المرسل وغيرها من نماذج الحداثة والتجديد الا دليل على بداية هذا الاتجاه التغييري ، واذا ما شئنا ان نكون اكثر دقة فقد كان تمرد ابي نواس على المقدمة الطللية وظهور الموشحات في الاندلس البداية الفعلية التي خلخلت نظام القصيدة العربية التقليدية وراح شعراؤها يبحثون عن مظاهر الجدة والانفتاح فيها ، على الرغم من ان التجديد كان شكلياً وليس في مضمون القصيدة .
اما البحث الثاني فقد جاء بعنوان ( مرجعيات العلاق الشعرية : المرويات الاسطورية والدينية انموذجاً ) اشارت خلاله الى ان المرجعية تظهر في ظل تشكيلة لغوية قائمة على نقطة الجذب والتجاذب بين نص يظهر حديثاً ويلد في ظل نظام ادبي يتدرج حديثاً لاخذ مكانته في المشهد الثقافي ، وبين نص سابق ونال مكانته ، فالمرجعية على وفق هذه الرؤية ( اعادة استخدام المعارف ومدركات متراكمة اختزنتها ذاكرة المبدع وافادت من امكاناتها في لحظة الابداع ).
تجدر الاشارة الى انه تم خلال هذا الكتاب الاحتفاء بتجربة الشاعر والناقد الاكاديمي علي جعفر العلاق من قبل نخبة من النقاد وعلى اكثر من صعيد كما تم تقديم قراءات نقدية جديدة وجادة تسلط الضوء على مفاصل ومسارات أخرى ربما لم تكشفها الدراسات السابقة ، أو انها لم تثرها على نحو ما .

Book1

 3.دار نشر بريطانية تنشر كتاباً مترجماً لتدريسي في جامعة تكريت

صدر عن دار النشر Lightning Source UK Ltdفي المملكة المتحدة كتاب مترجم للاستاذ الدكتور طلب صبار محل التدريسي في جامعة تكريت بعنوان :
The Manners, Norms, and customs (Rusoom) of the House of Governance in the first age (Era) of the Abbasid caliphate 750-865 AD
وهو النسحة المترجمة لكتاب ( رسوم دار الخلافة في العصر العباسي 132-247 هـ) وبترقيم دولي ISBN .
لقد تضمن الفصل الاول من الكتاب التعريف بشعار الخلافة وشاراتها، مع بيان اسباب اتخاذ السواد شعارا للخلافة، ثم توضيح معاني شارات الخلافة وكيفية تداولها وتناول في هذا الفصل أيضاً الالقاب كأحد رسوم دار الخلافة مع التأكيد على ما يصحبها من الرسوم.
اما الفصل الثاني فقد اهتم المؤلف بموضوع المكاتبات، وهي من الرسوم المهمة في دار الخلافة، إذْ يشكل هذا الموضوع ركنا بارزا في كيفية اجراء البيعات والولايات نظراً لما تحتاج اليه هذه البيعات والولايات من اصدار نصوص بعهود التولية واخذ البيعات، وتم التعرض بعد ذلك الى موضوع المراسلات العامة الرسمية مع الاشارة الى اهم الجوانب الرسمية منها، وكيفية تطورها .
وتحدث الفصل الثالث عنمجالس الخلفاء مع تقديم للتعريف بالحجابة واهم رسومها، وكيفية الاستئذان وترتيب الناس على مراتبهم ثم ذكراهم انواع المجالس مع التأكيد على الرسوم والاداب الواجب مراعاتها في كل نمط من هذه المجالس.
وأخيراً خصص المؤلف الفصل الرابع لوصف مواكب الخلافة، من خلال التعريف بالمواكب في اللغة والاصطلاح ثم توضيح ما طرأ على معنى الموكب من تطور، خرج به عن معناه في اصل اللغة الى معنى مجازى جديد، اقتضاه التطور الحضاري، وتم التعرض الى وصف اهم العناصر التي تكون هيئة المواكب كتعبئة الافراد وتهيئة الكسوة اللازمة واعداد المراكب الخاصة بالمواكب، ثم الاشارة الى اهم الاداب والرسوم الواجب اتباعها في المواكب.

د طلب صبار

 

4.النظام الملكي العراقي وفلسطين 1921-1948 في كتاب لتدريسي بكلية الآداب

صدر عن دار تموز في دمشق كتاب جديد للدكتور نصير خير الله العجمي التدريسي في قسم التاريخ بكلية الآداب بجامعة تكريت بعنوان (النظام الملكي العراقي وفلسطين 1921-1948 ) .
تناول الفصل الاول ( موقف النظام الملكي من فلسطين في عهد الملك فيصل الاول 1921-1933 حيث تضمن ( تأسيس النظام الملكي في العراق ، الملك فيصل وقضية فلسطين قبل توليه عرش العراق ، الملك فيصل الاول وقضية فلسطين بعد توليه عرش العراق ، موقف الوزارات العراقية من فلسطين في عهد الملك فيصل الاول 1921-1933 ) .
اما الفصل الثاني فقد تناول ( موقف الرأي العام من القضية الفلسطينة في ظل النظام الملكي العراقي 1921-1939) وقد تضمن ( الرأي العام العراقية وقضية فلسطين 1921-1933 ، البرلمان العراقي وقضية فلسطين 1933-1939 ، الاحزاب والتيارات السياسية في العراق وموقفها من قضية فلسطين في عهد الملك غازي ، الصحافة العراقية وقضية فلسطين 1933-1939 ، الشعب العراقي والقضية الفلسطينية 1933-1939 ) .
وتحدث الفصل الثالث عن ( اهتمام النظام الملكي العراقي الرسمي بقضية فلسطين في عهد الملك غازي 1933-1939 ) حيث تضمن ( دعم الملك غازي لقضية فلسطين ، الوزارات العراقية وقضية فلسطين 1933-1937 ، موقف الوزارات العراقية من القضية الفلسطينية 1937-1939 ) .
وجاء الفصل الرابع ليتناول (موقف النظام الملكي من قضية فلسطين خلال الحرب العالمية الثانية 1939-1947) حيث تحدث عن ( موقف الوصي على العرش عبد الاله والوزارات العراقية من قضية فلسطين 1939-1941 ، دور القضية الفلسطينة في الاحداث التي شهدها العراق عام 1941 ، عودة النظام الملكي في العراق لدعم القضية الفسطينية 1942-1945 ، موقف النظام الملكي في العراق من المشاريع الدولية لتسوية القضية الفلسطينية 1945-1947 ) .
واخيراً تناول الفصل الخامس ( موقف النظام الملكي في العراق من قرار التقسيم لعام 1947 والحرب العربية – الاسرائيلية عام 1948 ) حيث تحدث عن (دعم العراق للقضية الفلسطينة في الامم المتحدة عام 1947 وموقف العراق من قرار التقسيم لعام 1947 ، دور العراق في الحرب العربية الاسرائيلية 1948 ، الموقف الشعبي العراقي من الحرب العربية الاسرائيلية 1948 ) .

كتاب دكتور نصير

 

5.تدريسي يشارك بتأليف كتاب عن السياسات والإثنيات في العراق منذ الحكم العثماني حتى الوقت الراهن

شارك المدرس المساعد سرمد جاسم محمد التدريسي في قسم الاجتماع بكلية الآداب في جامعة تكريت بتأليف كتاب بعنوان (السياسات والاثنيات في العراق منذ الحكم العثماني حتى الوقت الراهن) والصادر عن مؤسسة مسارات للتنمية الثقافية والاعلامية.
وجاءت مشاركة المدرس المساعد سرمد جاسم محمد في بحث بعنوان: (التركمان في طوزخورماتو: دراسة انثروبولوجية) حيث تم خلال البحث دراسة التركمان في طوزخورماتو وما يدور فيها من مشكلات، اي ماتعانيه هذه القومية وما يمكن ان يعانيه افرادها من ضغوط نفسية وثقافية واقتصادية.
ويهدف البحث الى الكشف عن قومية التركمان وصفياً والتعمق في طبيعية حياتها الاجتماعية والثقافية والسياسية والدينية وهو محاولة لتسليط الضوء على طبيعة الانظمة الاجتماعية وارتباطاتها ووظائفها واثرها في السلوك الاجتماعي لابناء قومية التركمان.

غلاف الكتاب

 

 6.

Go to top