Menu

نوقشت رسالة الماجستير في كلية الآداب اليوم الاثنين الموافق 26/10/2020 والموسومة (اتجاهات المقال الصحفي في الصحافة العراقية من اعلان ترامب القدس عاصمة اسرائيل - دراسة تحليلية لصحف الزمان، الصباح، طريق الشعب للمدة من 6/12/2017 ولغاية 6/3/2018) للطالبة منى عبدالكريم باقر في قسم الاعلام وذلك تمام الساعة التاسعة صباحاً وعلى قاعة (د. حكم عمر وهيب).

وقد توصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج ابرزها:

1. ربطت المقالات قرار ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، وبين دعم الولايات المتحدة وقيام دولة (اسرائيل) والاعتراف بها منذ عام 1948م.
2. ابرزت الصحف العراقية اهم تداعيات هذا القرار وردود الفعل العربية والاقليمية والدولية الرافضة، وردة فعل الراي العام العربي والاسلامي الرافض لهذا القرار.
3. حملت الصحف العراقية عينة البحث الولايات المتحدة الامريكية مسؤولية تقويض فرص السلام في الاراضي الفلسطينية المحتلة.
4. اتفقت معظم المقالات للصحف العراقية الثلاث على وجود ضعف واضح ومخجل للموقف العربي الذي انحسر بين التنديد والشخب لهذا القرار، كما انتقدت هذه الصحف مواقف الزعامات السياسية والدينية العربية، واعتبرته لا يتناسب مع حجم وخطورة القضية.
5. اولت الصحافة العراقية اهتماماً بالغاً بشأن هذا القرار، وخصصت له مساحة واسعة من صفحاتها، الامر الذي يوضح مواكبة الصحافة العراقية للقضية الفلسطينية باعتبارها تمثل قضية العرب الاولى.
6. دعت الصحف العراقية في مقالاتها الدول العربية الى اتخاذ موقف حازم وجدي تجاه هذا القرار ، اذ اعتبرته تجاوزاً على حقوق الشعب الفلسطيني داعية الى ايجاد حلفاء جدد بدل الولايات المتحدة الامريكية لضمان استرجاع الحقوق والارض المسلوبة من الفلسطينيين .
7. ركزت الصحف على المجتمع الدولي متمثلة بالأمم المتحدة والاتحاد الاوربي وبعض المنظمات الاقليمية والدولية لقرار ترامب داعية الدول العربية والاسلامية الى استغلال هذا الموقف لضمان حقوق الفلسطينيين.
8. حذرت الصحف العراقية من الخضوع الى المخططات الامريكية واملاءاتها التي تحاول فرضها في الاراضي الفلسطينية المحتلة و فرض سياسة الامر الواقع.
9. اجتمعت المقالات على وجود تبعات خطيرة على المنطقة العربية يفرزها هذا القرار وتشتمل هذه التبعات السياسية اهمها اعترافها بإسرائيل كدولة ، تبعات اجتماعية تتمثل بطمس هوية الفلسطينيين في مدينة القدس اضافة الى المساس بالمقدسات الاسلامية والمسيحية فيها ، فضلا عن تبعات جغرافية تغير خارطة الدل العربية مثل مصر و الاردن و سوريا .
،وبناءً على ما تقدم من استنتاجات توصي الباحثة:
1. تجنب الوقوع في فخ الانحياز المبالغ فيه الذي يظهر الصحيفة بأنها متحاملة وتكن الكراهية تجاه الولايات المتحدة الامريكية ورئيسها ترامب ، ولقد لاحظنا هذا التوجه في صحيفة طريق الشعب خاصة .
2. ينبغي الالتزام بالموضوعية والتوازن في عرض المعالجات الصحفية لقضايا مصيرية مهمه للعرب والمسلمين كالقضية الفلسطينية.
3. عدم الانجرار نحو الخطابات الحماسية والشعارات الرنانة التي اعتاد عليها القارئ والتركيز على ايجاد مخرج للازمة.
4. الابتعاد عن التهكم والتهجم واستخدام العبارات المهينة لشخصيات سياسية وقادة دول لان ذلك يعرض الصحيفة وكتابها للمساءلة القانونية ويبعدها عن المهنية.
5. الاهتمام بشكل اكبر بكل الحقائق والمعلومات التاريخية وتطورها للقضايا المطروحة لاثراء القارئ وتنشيط ذاكرته وعدم الخوض مباشرة في صلب الموضوع الامر الذي يؤدي الى عدم فهم القارئ لتطور الاحداث .

IMG 8920

IMG 8875

IMG 8817

IMG 8864

IMG 8919

 

Go to top