Menu

نوقشت رسالة الماجستير في كلية الآداب اليوم الثلاثاء الموافق 18/8/2020 والموسومة (العوامل المؤثرة على استراتيجية القائم بالاتصال في الاذاعات المحلية بمحافظة النجف الاشرف - دراسة مسحية) للطالب امجد عبد الامير فيحان في قسم الاعلام وذلك تمام الساعة التاسعة صباحاً وعلى قاعة (د. حكم عمر وهيب)، وتم منح كتاب شكر وتقدير من قبل عميد كلية الاداب الاستاذ المساعد الدكتور مربد صالح ضامن الى الاستاذ المساعد الدكتور حسين رشيد ياسين وذلك نظرا للجهود المبذولة في مناقشة الطالب امجد في قسم الاعلام وتجشمه عناء السفرمتمنياً له الموفقية والنجاح.

اهم النتائج التي توصلت اليها الدراسة:

1. أظهرت النتائج مجموعة من العوامل التي تؤثر على استراتيجية القائم بالاتصال بطريقة أو بأخرى، وهي حاضرة في كثير من الأحيان في مجريات الأعمال التي يؤديها في المحطة الإذاعية منها؛ إقصاء روح المبادرة والابداع، وتجاهل دراسات الجمهور واستطلاعات الرأي العام، وغياب الرؤيا فيما يتعلق بنوع البرامج المطلوب إنتاجها في الدورة البرامجية، بالإضافة الى المشكلات الاقتصادية المتعلقة بقلة المرتب الشهري وغياب المكافئات التشجيعية.

2. إن السياسات التي تتبعها المحطات الإذاعية في تعاطيها مع مختلف الأحداث جاءت متناغمة الى حدٍ ما مع توجهات القائمين بالاتصال، وهذا بدوره يعطي لهم مساحة لا بأس بها لانتقاء المضامين الإذاعية التي تحقق أهداف الإذاعة وتلبي رغبات جمهور المستمعين على حدٍ سواء.

3. يواجه القائمون بالاتصال مجموعة من المشكلات المهنية التي تَفرض تأثيرها على سلوكهم المهني منها ما يتعلق بعدم التزام الادارة العليا بالخطط المقررة في الدورة البرامجية، والبطء في التعاطي مع مستجدات الأحداث، والتناقض بين الأهداف المعلنة وما يُفرض من محتوى إذاعي.

4. إن السلطة الدينية بمؤسساتها كافة، وكذلك الواقع الاجتماعي وما يحمله من عادات وتقاليد يُحتمان الالتزام بما تمليه تلك السلطة أو ذلك الواقع من آراء حيال منتج إذاعي محدد، وهو ما يؤشر تأثر السلوك المهني للقائمين بالاتصال بالسلطة الدينية والتوجهات الاجتماعية.

5. مشاركة القائمين بالاتصال بدورات متخصصة لصقل خبراتهم المهنية في مجال فنون التحرير الصحفي والتقنيات الحديثة لإنتاج البرامج وطريقة إعدادها وتقديمها والأساليب المعتمدة في تغطية الموضوعات المتنوعة عبر الإذاعة.

6. إن المسؤولية المهنية من الاستراتيجيات التي يسعى القائمون بالاتصال في المحطات الإذاعية المحلية العمل وفقها، عبر تحريك اهتمامات الجمهور نحو المضامين التي لابد أن تتسم بالابتكار، وتناول موضوعات بعيدة عن اثارة الخلافات والنزاعات بين أفراد المجتمع، أو التي قد تمس مبادئه أو قيمه أو معتقداته بأي شكل من الأشكال.

7. إن القائمين بالاتصال غالباً ما يستثمرون الامكانيات التقنية للتطبيقات الإعلامية الحديثة ويوظفونها في إعداد المحتوى الإذاعي، فضلاً عن إتاحتهم الفرصة لجمهور المستمعين من أجل اشراكهم في تحديد نوع ذلك المضمون للتعرف على ميولهم ورغباتهم.

8. إن أول محطة إذاعية محلية باشرت بثها في محافظة النجف الأشرف بعد عام 2003، هي إذاعة المعارف، وبالتحديد في شهر شباط من عام ٢٠٠٤، وبإشارة ثابتة وعلى التردد (FM :٩٤.٨٠) ليصل بثها الى محافظات العراق المختلفة.

9. تميزت مدينة النجف الأشرف عن غيرها من محافظات الوسط والجنوب بحضور العديد من المحطات الإذاعية المحلية فيها، والتي تبث برامجها للجمهور المحلي وتغطية ما يتعلق به سواء أكان في مركز المحافظة أم في أقضيتها ونواحيها، بالإضافة الى تناول الموضوعات ذات الشأن الوطني والاقليمي والدولي.

10. إن غالبية الإذاعات المحلية لا تمتلك اشتراكاً في الاقمار الصناعية باستثناء (إذاعة العتبة العلوية التي تبث برامجها عبر القمر (NILESAT ).

11. يمتلك القائمون بالاتصال الى حدٍ ما المؤهلات العلمية والخبرة المهنية التي تمكنهم من مزاولة العمل الإذاعي، لكنهم في الوقت نفسه يعانون من ضعف العائد المادي، وما يصرف لهم من مرتبات متدنية، وهذا بطبيعة الحال له آثار سلبية على مستوى أدائهم في المحطة الإذاعية.

12. لا يمتلك القائمون بالاتصال حقوق وضمانات سواء أكانت؛ قانونية أم مهنية أم اقتصادية أم صحية، وهذا ما يجعلهم عرضة للانتهاكات من أطراف متعددة، وبالتالي يكون الإعلامي الإذاعي في كثير من الأوقات مقيداً في التعاطي مع المضامين والكيفية التي يتم من خلالها اعداده للمحتوى الإذاعي، حتى لا يعرض نفسه للمسائلة سواء من داخل مؤسسته أم من خارجها.

 IMG 5013

IMG 5106

IMG 5085

IMG 5023

 2c51e51c-0bbd-46c7-93e7-7e5d66f00d40

60c112fb-4dad-4e14-9457-554ad18911da

a6fa096f-5742-4c49-b9c9-46743c209dd4

Go to top